ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٩‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏‏‏‏أشخاص يقفون‏، و‏زفاف‏‏، و‏‏شجرة‏، و‏‏بدلة‏، و‏أحذية‏‏‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏‏

شهدت اليوم البلدة القديمة وحرمها الإبراهيمي الشريف زيارة هامة لمعالي الدكتور ناصر القطامي مستشار رئيس الوزراء لشؤون الصناديق العربية والإسلامية، حيث كان باستقبالهم في مقر لجنة اعمار الخليل عطوفة المحافظ اللواء جبرين البكري ورئيس بلدية الخليل الأستاذ تيسير أبو سنينة ومدير عام لجنة اعمار الخليل عماد حمدان ومديرة وحدة المحافظة في البلدة القديمة سارة دعاجنة، وعدد من أعضاء المجلس البلدي.

حيث بدأت الزيارة بترحيب من عطوفة المحافظ بمعاليه وبالوفد الذي يرافقه وشكر لمعاليه اهتمامه بمدينة الخليل وبلدتها القديمة، كما وتحدث عطوفته عن الوضع العام في محافظة الخليل وآخر المستجدات فيها.

وأضاف على ذلك سعادة رئيس البلدية بالحديث عن أهمية دعم مدينة الخليل لأهميتها الدينية والتاريخية ولوجود العديد من المواقع التاريخية والسياحية فيها وعلى رأسها الحرم الإبراهيمي الشريف .

كما وقدم مدير عام لجنة اعمار الخليل شكره وتقديره لمعاليه على هذه الزيارة التي تدعم مسيرة عمل اللجنة، وتم تقديم فيلم يعرض فيه إنجازات لجنة اعمار الخليل في عام 2018 من ترميم مباني وصيانتها وتأهيل بنية تحتية وغيرها من الأعمال التي تشمل القطاع التعليمي والصحي والسياحي.

وأشارت مديرة وحدة البلدة القديمة في محافظة الخليل ان البلدة القديمة لها خصوصيتها التي يجب مراعاتها ودعمها وتعزيز صمود أهلها لما يعيشوه من ظروف خاصة بسبب سيطرة الاحتلال الإسرائيلي عليها تضييق الخناق على سكانها.

بعد ذلك تم اصطحاب الوفد في جولة لزيارة مصنع الزجاج الذي أنشأته لجنة اعمار الخليل ضمن خطتها في تطوير الحركة الاقتصادية والسياحية في البلدة القديمة، وزيارة الحرم الإبراهيمي الشريف الذي تم الحديث فيه والشرح المفصل عن أروقته ومقامات الأنبياء عليهم السلام وعن واقعة مجزرة الحرم الإبراهيمي، كما وتم الشرح أيضا عن أعمال الترميم والصيانة التي تقوم بها لجنة الاعمار في الحرم الإبراهيمي والتي تحافظ على قدسيته ورونقه التاريخي والديني.

وأشاد الوفد الضيف بترحاب واستقبال مدينة الخليل بهم وبزيارتهم وبالدور الكبير الذي تقوم به محافظة الخليل وبلديتها ولجنة اعمارها في حماية البلدة القديمة والحفاظ على المواقع التاريخية والمقدسات الدينية فيها.