ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٦‏ أشخاص‏، ‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

استقبلت لجنة اعمار الخليل وفداً من بنك الائتمان لإعادة الاعمار KFW ممثلاً بمدير قسم التعليم والتوظيف السيد كريستيان ريتشر ومدير المشاريع السيد كلاوس كيرشمان ومنسقة المشاريع السيدة فداء عبد اللطيف، وذلك يوم الأحد الموافق 26/01/2020 وكان في استقبالهم مدير عام لجنة اعمار الخليل أ. عماد حمدان حيث اطلعهم على الوضع القائم في بلدة الخليل القديمة ومعاناة المنطقة من الاحتلال الاسرائيلي والبؤر الاستيطانية المحيطة فيها والتي تزيد من صعوبة العمل على حماية البلدة القديمة وتراثها المعماري وتطوير الحركة السياحية بها، ومناقشة امكانية تنفيذ مشاريع مستقبلية من شأنها الحفاظ على الطراز المعماري وزيادة عدد الوافدين باستمرار إليها، ومن ثم تمت مرافقتهم في جولة بمختلف المواقع من البلدة القديمة.

وقد أكد حمدان على أهمية العمل المستمر في ترميم مختلف المواقع من البلدة القديمة والتي تعمل لجنة اعمار الخليل بجهود حثيثة لتحقيق هدفها بزيادة عدد المواطنين في المنطقة والعمل على الترويج السياحي وزيادة المقرات التابعة لأهم الوزارات والدوائر الحكومية ومراكز التدريب المهني ومراكز حفظ التراث، عدا عن تأهيل وإسكان المباني القديمة وتقديم مختلف الخدمات لسكان المنطقة في مختلف القطاعات وترميم الحرم الابراهيمي الشريف منذ تأسيس اللجنة عام 1996.

كما ورحب رئيس غرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل السيد عبده ادريس بوفد KFW وأكد على أهمية دعم المزيد من المشاريع التي تستهدف البلدة القديمة من الخليل لأهمية موقعها ومكانتها التاريخية والتراثية والتعاون مع بنك الائتمان لاعادة الاعمار KFW، وأكد على استمرار العمل المترابط بين الغرفة التجارية ولجنة اعمار الخليل في البلدة القديمة الذي يهدف الى تعزيز الحركة التجارية والسياحية فيها.

من جهته شكر ريتشر مدير عام لجنة اعمار الخليل على استقباله لهم وتوضيح الأوضاع المعيشية في البلدة القديمة، وأشاد بالعمل الذي تقوم به اللجنة في المنطقة والذي من شأنه تعزيز صمود سكانها وتحسين الخدمات المتوفرة لهم وتطوير الوضع الاقتصادي والسياحي فيها. وأكد على اهتمام بنك الائتمان لإعادة الاعمار KFW في التعاون المستقبلي مع لجنة اعمار الخليل وتنفيذ مشاريع تستهدف دعم البلدة القديمة والحفاظ عليها.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٣‏ أشخاص‏، ‏‏أشخاص يقفون‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٤‏ أشخاص‏، ‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏